العودة   منتديات سكس صح > اقسام سكس صح العربي > قصص السكس العربية

قصص السكس العربية قصص سكس عربية,قصص سكس محارم ,قصص سكس كاملة ,قصص جنس,قصص لواط ,قصص سكس الفنانين,قصص سكس الممثلين

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع  انواع عرض الموضوع
قديم 01-09-2014, 10:20 AM   رقم المشاركة : 1 (permalink)
Hadeel
عضو مميز





Hadeel غير متواجد حالياً

Post قصص سكس ام صديقي تصبح عشيقتي قصص جنسية عربية 2014



كنت في العشرين من عمري ولي صديق اسمه محمدوهواكبر اخوته دخلنا الجامعه سوياوكنا دائما مع بعضنا ننام وناكل في منزله ومنزلي وكان ابوه
الذي يبلغ من العمر53عامايمتلك محلاتجاريا وامه نوال 36عاما ايه في الجمال واللتي انشد انتباهي نحوهاعندما كنت في السابعه عشره من عمري
حيث دخلت الى الحمام مسرعا وفتحت الباب فجأه فوجدتهاتجلس على كرسي عاريه تستحم فقالت شبك وين رايح فتجمدت بمكاني دون حراك انظر
الى جسمها الابيض الذي يلمع تحت الماء وشعرها المبلول المنسدل على اكتافها وثدييها الكبيرين فقلت انا اسف اريد قضاء حاجتي ولم اعرف انك
هنافضحكت وقالت اذهب الى التواليت يلي تحت الدرج فأغلقت الباب ومشيت خطوتين ورجعت اركع امام باب الحمام وانظر من ثقب المفتاح ورايتها
تقف وتفرك جسدها بالصابون وتنظف كسها ذا الشعر الخفيف فأخرجت زبي وصرت ادعكه حتى نزلت قمت وذهبت للتواليت وغسلت زبي وصعدت
الى محمد وسهرنا حتى وقت متأخر وذهبت للبيت وهي تشغل بالي وبدت تمر الايام وانا احاول الوصول اليها دون جدوى ولكن كنت استرق النظر
اليها دائما واحلم اني واياها في فراش واحد نمارس الجنس وكنت اسرق كيلوتاتهاواشتمهم وانزل حليبي عليهم وفي احد الليالي كنت سهران انا ومحمد
فدخلت علينا وقالت محمد الحمام ساخن روح تحمم فستاذنني محمد وبقيت انا وهي وحدنا وكانت تلبس قميص نوم قطني يصل تحت ركبتها فجلست
وصرنا نتحدث وانا استرق النظر الى رجليها اللتان لايوجد بهما اي شعروبحركه غير متوقعه بان كيلوتوها الازرق فانتصب زبي وكاد بخرق البنطال
ثم وقفت تغلق النافذه وتقول هلاء بيطلع من الحمام بيبرد بنسكرها احسن فوقفت وعزمت على مفاتحتها بالموضوع وكان حديثنا عن الزواج والخطبه
فاقتربت منها ووضعت رأسي على صدرهاوكان قسم منه غيرمستروقبلتها وصرت اشمها فضحكت وقالت حبيبي كبرت على الرضاعه ماعاد يسوالك
وطوقت جسمها بيدي وقبلت رقبتها وفركت طيزها فحاولت ابعادي عنها وصرخت بوجهي انت شوعم تساوي بعد عني قلت لها انا احبك فردت علي
هاد موحب هي قلة ادب انت طايش موعرفان شوعم تساوي بعد وزبي ملتصق بكسها فصرت ادعكه بجسمها حتى نزلت وابتعدت عنها فنظرت الي نظرة
احتقار وقالت شوانبسطت موعيب انا متل امك هي الامور بكير عليها فاعتذرت منها وصرت اتصبب عرقاقالت على كل حال انا بعتبر ماصارشي بس
وعدني ماتتكرر هالشغله فوعدتهافخرج محمد من الحمام وجلسنا قليلا وذهبت الى منزلي خائبا ومرت الايام ولكن لازلت استرق النظراليها وفي ذات يوم
فاجأني محمد بان ابوه دخل السجن بسبب شجار مع احد الاشخاص واطلق النار عليه واصابه برجله فدخلنا منزلهم فوجدت نوال تبكي فطبطب على ظهرها
وحاولت مواساتهاوالتخفيف عنها ولم اكن اعلم ان دخول ابومحمد السجن هوسيكون بدايتي معها مرشهران على دخول ابومحمد السجن واذ نفاجىء بحكمه
3سنوات فاستلم محمد امور المحل وصرت اساعده وبقينا كمانحن نسهر سويا وفي احد الليالي نزلت من غرفة محمدالى الحمام وماأن وصلت اسفل الدرج
فلمحت شخصا يخرج مسرعا من الباب فحاولت اللحاق به ولكن اختفى فرجعت للداخل وتفاجئت بنوال وكانت مرتبكه وسألتني مابك فقلت رأيت شخصا
يخرج من الباب فردت اي شخص فقلت اظنه حرامي فقالت مستحيل لايوجد في حارتنا لصوص انها تهيوئات وذهبت الى الحمام واغلقت الباب ورايت
على الارض كيلوت احمر وستيانه فانتصب زبي واخرجته وصرت افركه بالكيلوت فقرع الباب ورديت من فقالت انت هون اسفه فقلت من وراء الباب
في شي فقالت لا فعرفت انها تريد ملابسها فتركتهم مكانهم وخرجت ووجدتها اسفل الدرج فقالت اعملكم شاي فقلت ياريت وذهبت فانتبهت لطيزها انها
لاترتدي كيلوت فتبعتها بحذر ووجدتها تلبس الكيلوت الاحمر والستيان ثم صعدت الى فوق الان بان كل شيء تمارس الجنس مع احدهم جاءت فرصتي
فتركت الموضوع لمده اسبوع حتى تأمن وسالتني بعدها هل قلت لمحمد عن الحرامي فقلت اي حرامي فضحكت وقالت شومحشش وعم تنسى فقلت بجد
اي حرامي قصدك هداك اليوم فقالت اي فضحكت وقلت كنت شربان بيره وموحاسس على حالي فقالت انت ومحمد عم تشربوا بيره يخرب بيتك فتبسمت
وقلت لاتخافي عاديه البيره فقالت اسقوني معكم ههههههه قلت اليوم تعالي قالت عم امزح معك بس لاتسكروا وتفضحونا وفي الليل جلست انا ومحمد نشرب
البيره فشربان اربع زجاجات فدخلت وجلست معنا وشربت نصف كاس ثم نهضت وقالت اعملكم شي فرديت انا لا سننام بعد قليل وبعدحوالي الساعه كان
محمد قد نام من الافراط بالشرب فاحستت بباب غرفة نومها يفتح فطرقت الباب فتظاهرت اني نائم وماهي الا دقائق حتى نزلت مسرعه فانتظرت بعض
الوقت ونزلت ورائها حافيا وقبل ان اصل للحمام سمعت تأوهات وانينا ونظرت من خرم الباب فرأيت سخصا عاريا يجلس على كرسي التواليت ونوال
تجلس على زبه ترتفع وتنزل وتتاوه اه اه اه ولكن من هذا انه جارنا ابوسامر لم اتوقع ان يكون هو هذا رجل له احترامه في حارتنا وفتحت الباب بسرعه
فنظروا الي بدهشه وذهول ولم ينطقوا باي كلمه فقلت ماذا تفعلون معقول ابوسامر انت فقال حبيبي انت ليش هون فضحكت هههههههه شوهالسوال انت


ليش هون فسكت وقالت نوال وهي ترتجف انت شودخلك فقلت لادخل لي باي ورخرجت مسرعا ووقفت باسفل الدرج فخرج ابوسامر مسرعا ونظرالي
وقال وعدني ماتجيب سيره لحدا بيهون عليك انفضح وذهب مسرعا ثم خرجت نوال وراسها في الارض ودموعها تنزل على خدها وصعدت الى غرفتها
فلحقتها وقبل ان ادخل اليها القيت نظره على محمد فوجدته يغط في نوم عميق وقرعت الباب فقالت ادخل اغلقت الباب وكانت تجلس على السرير وتبكي
فجلست جانبها فمسحت دموعها بيدي وقلت لاأحتمل ان ارى دموع في عينيكي وقبلت خدها وقالت لي انا احب الجنس وابو محمد بالسجن فلم اتحمل شهواتي
وفعلت ذلك فقلت لاتخافي لن اخبر احد ومنيح انا يلي شفت موابنك محمد اوحدا غيري فقالت هل تعدني بذلك قلت نعم ولكني احبك واريدك فردت لااستطيع
معك لاني اعتبرك ابني وانت لاتفهم كان علي ان اطردك منذ اول مره حاولت معي فقلت جربيني لمره واحده ارجوكي فقط مره وبدأت افرك صدرها واقبل
رقبتها الا ان اقتنعت وقالت بشرط هذه المره فقط واريد منك الابتعاد عن محمد وعدم دخول منزلنا فتبسمت وقلت لاجلك ابتعد عن اهلي فنظرت بتعجب وقالت
لهذه الدرجه انت معجب بي وتريدني قلت نعم وقلت لها كونها مره واحده اريدك ان تمتعيني وكأني عشيقك فنهضت وقفلت الباب وخلعت قميص نومها ثم بدأت
بخلع الستيانه السوداء وعندخلعها للكيلوت الاسود المشبك قلت اتركيه وجلست جانبي وخلعت ثيابي وتركت كيلوتي وبدأت امتص شفتيها ورقبتها والحس كل جسمها
حتى كعب ارجلها وبقيت على هذا الحال حوالي نصف ساعه فلاحظ انها بدأت تتجاوب معي حيث طوقتني بيديها وتفرك ظهري ونزلت بفمي الى كسها وخلعتها
الكيلوت وادخلت لساني بكسها الوردي المحلوق من الشعر وصرت الاعب بظرهاوامص شفرات كسها واشرب عسلها الذي بدء ينزل من الكس الوردي ثم خلعت
كيلوتي لترى زبي الذي فاجأها ومسكته بيدها وتقول يخرب عقلك من وين جبتوهالزب وادخلته بفمها وبدت تمصه بشراهه وتمص خصيتاي بنهم بسبب اشتيقها للزب
واستلقت على ظهرها ورفعت رجليها وباعدتهم فصرت اضرب بزبي على كسها وهي تتأوه وتقول ادخله بسرعه فادخله واخرجه ست مرات ودفعته بداخل كسها دفعه
واحده وصرخت بصوت خفيف اهههههههههههه وصرت ادخله واخرجه بسرعه وهي تأن من الألم واذا بها تقذف قبلي وعضتني بكتفي من شده الهيجان والمحنه وكسها
يتقلص وكانه يخنق زبي وماهي الا دقائق بدأت اقذف حمم زبي في احشائها اححححححححح افرغتها كلها بكسها الوردي ثم اخرجت زبي من كسها ومازال ينزل ماتبقى
من لبني فوضعته بفمها وشربتهم حتى لمتبقي ولاقطره حضنتها بين زراعي ومصيت رقبتها وشفتيها واداعب حلمات ثدييها بلساني وارتحنا قليلا وقالت لقد فاجئتني لم
اكن اتوقع منك كل هذا اين تعلمته هل تمارسن الجنس مع الفتيات في الجامعه انت شاب ملعون فقلت هل استمتعتي معي فقالت هذه المره الاولى اللتي استمتع بالجنس
مع شخص خبير ثم مسكت زبي تداعبه وتمصه حتى ينتصب وقالت لم اشبع من النيك وماان انتصب زبي فنمت على ضهري وركبت على زبي بكسها وضعية الفارسه
وبدءنا النيك للمره الثانيه وقمنا بتغيير عدة وضعيات حتى بدأت تقذف بداخلها واستغرقت بعض الوقت لاقذف استمتع بأدخال زبي اكثر فاكثر وعندما احسيت اني سأقذف
اخرجت زبي وقذفت بفمها فشربت حليبي كله ونهضت ولبست ثيابي وهي مستلقيله بالسرير وحين وصلت للباب قالت حبيبتك مابتستاهل قبله فرجعت وقبلت فمها قبله
عشيق لحبيبته وقلت هذه قبلت الوداع فحضنتني وقالت لا وداع انسى ماقلته لك اناعشيقتك وانت حبيبي لا فراق بيننا حتى لو خرج زوجي من السجن انا لك انت وحدك
ياحبيبي فذهلت من كلامها وفرحت وقالت بكرا ناطرتك فقبلت فمها وذهبت وفي اليوم التالي مارسنا الجنس حتى الرابعه صباحا وغبت عنها ثلاثه ايام بسبب بعض الاعمال
في المدينه وماان وصلت الى البيت واسترحت قليلا فرن الهاتف وكانت هي المتصله وبدأت تشتمني وتتعتب علي لاني غبت عنها وقالت تعال فورا فذهبت وماان دخلت
واغلقت الباب حتى حضنتتني والتهمت شفتاي فقلت اين محمد فأجابت انا لوحدي اصعد بسرعه الى غرفة النوم واسرعنا ودخلنا الغرفة فخلعت قميص نومها ولم تكن تلبس
تحته شيئا وبدءنا نقبل بعضنا وخلعت ثيابي فامسكت زبي وبدأت تمصه وكأنها محرومه منذ سنوات ثم وقفت وادخلته بكسها وقالت نيكني عالواقف بسرعه وصرت ادخله
بسرعه وهي تئن وتتأوه وشفتاي تمسكان شفتيها وقذفنا سويا بالصدفه وطلبت ان انيكها بطيزها فاستدارت وانحنت للامام صرت ادخل زبي بطيزها وهي تتالم ثم اخرجته
ووضعت قليلا من الكريم وادخلته مره اخرى بخرم طيزهاوبدئت النيك الخلفي وهي تتأوه وتتألم من قساوة زبي الكبير وبعدقليل بدأت تشعر بحليبي الساخن يتدفق داخل
طيزهاواخرجت زبي ونظفته بمنديل ولبست ثيابي وهي مستلقيه على الارض واقتربت منها اقبل شفتيها فقالت حبيبي لاتتأخر علي لاأطيق البعد عنك وبقينا نمارس حتى بعد
خروج زوجها من السجن الى ان انتقلت للعيش في احد المدن زارتني هي ومحمد عدة مرات وكانوا عندمايبيتون عندي نمارس الجنس طوال الليل بعد ان ينام ابنها وقضيت
معها اجمل ايامي الجنسيه.


hl w]drd jwfp uadrjd



rww s;s hl w]drd jwfp uadrjd [ksdm uvfdm 2014

    رد مع اقتباس


Sponsored Links


إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


الساعة الآن 08:46 AM بتوقيت مسقط
تعريب و ترقية أستايل سكس صح
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
LinkBacks Enabled by vBSEO Designed & TranZ By sexs7
 
 


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30